“هدفها تكامل وتضافر الجهود”…قرقاش يعلق على مشاركة الإمارات في القمة العربية الصينية

مشاركة الإمارات في القمة العربية الصينية

أوجه الحقيقة

قال الدكتور أنور قرقاش، المستشار الدبلوماسي لرئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، إن دولة الإمارات تسعى إلى مد جسور التعاون والعمل المشترك مع الجميع، وذلك في تعلقيه على المشاركة الإماراتية في القمة العربية الصينية، التي انعقدت أمس في العاصمة السعودية الرياض.

وأكد قرقاش، في تغريدة نشرها عبر حسابه الرسمي في موقع “تويتر” أن “مشاركة دولة الإمارات في القمتين الخليجية والعربية الصينيةـ، هدفها تكامل وتضافر الجهود بما يحقق التقدم والازدهار المشترك”.

وأضاف: “الإمارات تواصل بعزم وثقة مد جسور التعاون والعمل المشترك مع الأشقاء وكافة الأصدقاء بما يسهم في الرفاه والاستقرار المشترك وتحقيق ما تصبو اليه شعوبنا من تقدم وتطور.”

وأعرب قرقاش عن إيمان بلاده “بأن الشراكات والحوار المستمر بين الدول والشعوب هو السبيل الافضل نحو مستقبل مزهر ومشرق.”

كما تقدم المستشار الدبلوماسي لرئيس دولة الإمارات، بـ”خالص الشكر إلى السعودية الشقيقة على استضافتها الكريمة لهذا الحدث المهم وهذه القمم الناجحة”.

ويذكر أن الشيخ حمد بن محمد الشرقي، عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، كان قد ترأس وفد الإمارات المشارك في أعمال “قمة الرياض العربية ــ الصينية للتعاون والتنمية”، بدعوة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ملك السعودية.